News

Sep 26, 2018



+ بولس الرسول، ينطق بكرامة الصليب، قائلاً "ليس لنا أن نفتخر، إلا بصليب المسيح."

أيها المؤمنون فلنسبح، ربنا يسوع المسيح، ونسجد لصليبه، الخشبة المقدسة غير المائتة.

+ نفتخر بك أيها الصليب، الذي صُلب عليك يسوع، لأنه من قِبَل مثالك، صرنا أحراراً.

أفواه الأرثوذكسيين، والسبع الطغمات الملائكية، يفتخرون بك أيها الصليب، الذي لمخلصنا الصالح.

+ نحملك على أعناقنا، أيها الصليب، ناصر المسيحيين بشجاعة، ونصرخ جهاراً.

السلام لك أيها الصليب، فرح المسيحيين، الغالب ضد المعاندين، وثباتنا نحن معشر المؤمنين.

+ السلام لك أيها الصليب، عزاء المؤمنين، وثبات الشهداء، حتى أكملوا عذاباتهم.

السلام لك أيها الصليب، سلاح الغلبة، السلام لك أيها الصليب، عرش الملك.

+ السلام لك أيها الصليب، علامة الخلاص، السلام لك أيها الصليب، النور المُشرق.

السلام لك أيها الصليب، سيف الروح، السلام لك أيها الصليب، ينبوع النعم.

+ السلام لك أيها الصليب، كنز الخيرات، السلام لك أيها الصليب، إلى كمال الدهور.

قائلين "السلام لك أيها الصليب، الذي حمله الملك قسطنطين، معه إلى الحرب، وقتل البربر.

+ لأنها مكرمة جداً، علامة صليب، يسوع المسيح الملك، إلهنا الحقيقي.

الذى صُلب على الصليب، حتى خلَّص جنسنا، ونحن أيضاً فلنكرمه، صارخين قائلين.

+ الصليب هو سلاحنا، الصليب هو رجاؤنا، الصليب هو ثباتنا، في ضيقاتنا وشدائدنا.

لأنه مبارك المسيح إلهنا، وصليبه المحيي، الذي صُلِبَ عليه، حتى خلَّصنا من خطايانا.

+ نسبحه ونمجده، ونزيده علواً، كصالح ومحب البشر، إرحمنا كعظيم رحمتك.

Turn your Facebook Page into a website, instantly.

Try now for 14 days FREE

No credit card required, unsubscribe at any time. pagevamp.com

Give us a call