• 400 Ridge Rd, Hamden, CT 06517
  • (203) 248-5592
Posts
نياحة أنبا بيمن المتوحد

Sep 9, 2021

نياحة أنبا بيمن المتوحد

وفي مثل هذا اليوم تنيح الأب القديس الناسك الأنبا بيمين .

ولد نحو سنة 350 م في إحدى بلاد مصر وكان له ستة أخوة يوحنا ويعقوب وأيوب ويوسف وسنوسيس وإبراهيم .

وقد اتفق رأيهم علي الترهب فسكنوا في أحد الأماكن البعيدة وتركوا محبة العالم

وحملوا نير المسيح وسلكوا في نسك زائد واشتاقت أمهم مرة أن تراهم ،

فأتت إليهم ووقفت بعيدا وأرسلت تدعوهم

فأرسلوا إليها قائلين : " انك لن تبصرينا إلا في الدهر الأتي "

ففهمت جوابهم وانصرفت .

وكان الأب بيمين مرشدا ومعزيا لشيوخ البرية وشبانها .

وكان كل من اعتراه شيطان أو حلت به تجربة يأتي اليه فيشفيه .

وقد وضع هذا الأب تعاليم كثيرة نافعة منها قوله : " إذا رأيت أخا قد أخطأ فلا تقطع رجاءه بل أنهض نفسه وعزه وخفف ثقله عنه لينهض" .

وقال : " علم قلبك ما يقوله لسانك : . وقال له أخ : " إذا رأيت أخا سيئ السيرة فآني لا أرتاح إلى إدخاله قلابتي .

أما إذا كان حسن السيرة فأني أدخله فرحا

فأجابه القديس : " إذا صنعت مع حسن السيرة صلاحا .

فأصنع مع السيئ أضعاف ذلك لأنه مريض ويحتاج إلى الدواء "

ثم قال له : كان راهب بدير تيموثاوس قد وقع في زلة وكان مداوما علي البكاء والطلبة قائلا : يارب أخطأت فأغفر لي فأتاه صوت : " أنني لم أتخل عنك إلا لأنك تغافلت عن أخيك في وقت محنته "

وأضاف قائلا : " إذ سترنا خطايا أخوتنا فأن الله يستر خطايانا . وإذا شهرناها فهكذا يصنع الله معنا " .

بعد ان أكمل القديس أيامه تنيح بشيخوخة صالحة مرضية

صلاته تكون معنا . ولربنا المجد دائما . آمين


View On Facebook

Give us a call